الداخلية: أيادي إجرامية تقف وراء حريق الجزائر

أيادي إجرامية تقف وراء حريق الجزائر وتبون يعلن الحداد وعدم التسامح
0

يتوقع المسئولين أن هناك أيادي إجرامية تقف وراء حريق الجزائر حيث ارتفع عدد ضحايا الحريق الذي نشب في الغابات بالجزائر إلى حوالي٦٥ قتيل لذلك أعلن عبد المجيد تبون الحداد على أرواح شهداء الحريق ويستمر الحداد لمدة ثلاث أيام

ترتفع درجة الحرارة في الجزائر بشكل ملحوظ يتوقع رواد الأرصاد أن تصل إلى ٤٦ درجة مئوية وذلك اليوم الأربعاء حاول الأهالي إطفاء الحريق ولكن النيران حاصرت القرى خاصة في ولاية تيزي وزو لإطفاء الحريق استخدم الأهالي

فروع الشجر وإخمادها بالمياه ولكن كل هذه المحاولات باءت بالفشل سيطرت الحرائق في الجزائر على ١٧ ولاية وبذلك يكون قد تم تسجيل أكثر من ١٠٠ حريق بناءً على الأخبار التي أعلنتها إحدى وكالات أنباء الجزائر أعلن الخبر من جهة رسمية مساء يوم الثلاثاء أيادي إجرامية تقف وراء حريق الجزائر

وزير الداخلية كمال يتوقع بأن هناك أيادي إجرامية وراء الحرائق التي تشب في بلاد الجزائر ولا يمكن اندلاع ٥٠ حريق في وقت واحد إلا إذا كان هناك أيادي تتعمد ذلك طلب وزير الداخلية الجزائري عمل تحقيقات مصالح
الأمن تواصل التحقيق تسبب الحريق في مقتل ٢٥ عسكري أما المدنيين فقط وصل إلى ١٧ شخص مدني أثناء إخماد الحريق في غابات شرق العاصمة وأصيب عدد كبير من الجنود الجزائريين أثناء اندلاع الحريق في منطقة القبائل

وفي الأحراش، أما أثناء اندلاع الحريق في المنازل هرب السكان خوفا من بيوتهم ولجأوا للسكن في مدن جامعية وفنادق وفي بيوت الشباب لم يستطع طاقم الإطفاء إخماد الحريق وجدوا صعوبة بسبب الدخان الكثيف.
دمار في منطقة حوض البحر المتوسط

نشب حريق شديد دمر العديد من مدن وبلدان حوض البحر المتوسط كما اندلعت حرائق عالية في قبرص واليونان ولبنان وتركيا ارتفعت الحرائق في الفترة الأخيرة بسبب التغير المناخي الذي ينتج عنه جفاف وارتفاع في درجة الحرارة هذه

الأسباب تؤدي إلى حدوث حرائق بالغابات، يتوقع وزير الخارجية أن هناك أيادي إجرامية تقف وراء حريق الجزائر وجاري التحقيق.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.