السيسي لتركي آل الشيخ: الشراكة مع السعودية استراتيجية وبناءة

الرئيس السيسي يؤكد لتركى آل الشيخ: الشراكة مع السعودية استراتيجية وبناءة
0

أكد الرئيس السيسي خلال لقاءه مع تركي آل الشيخ أن استراتيجية التعامل مع المملكة العربية السعودية مستمرة، وأن العلاقات بينهم ستظل، والاستمرار على ترسيخ كافة التعامل والعلاقات بينهم، كما أوضح التعامل يبني بلده كاملة وإن استراتيجية التعامل تُبني على بناء المجتمع وتوحيد مستويات العمل.

استراتيجية التعامل بين الدولتين

لابد من وجود بعض القواعد التي يجب الالتزام بها لتحقيق الاستراتيجية بين الدولتين.   

  • أكد الرئيس على وجود تعاون مشترك بين البلدان، بالإضافة إلى الجهات الحكومية والقطاع الغير حكومية، لأنها تقوم على تحقيق التكافؤ والفرص للعمل بطريقة جادة وإيجابية.
  • كلًا من البلدان يشهدان تطور مثمر على المستوى الاقتصادي والاجتماعي لكل بلد منهما.
  • الجدية والاستمرار في العمل بين الدولتين يساعد على تحقيق طموح كل دولة والنهوض بذاتها من خلال استمرار العمل.

أهداف الدولتين وكيفية بدء العمل

يحب وضع هدف والسعي وراءه حتى يتم السعي لهذه الأهداف المشتركة.

  • تسعى الدولتين تحقيق الهدف الأول وهو التخلص من العقوبات والمشاكل التي تقف حاجز في تحقيق ذات الدولتين.
  • البدء في تحقيق كل الأهداف الإيجابية المشتركة بين الدولتين، علاوة على ذلك الالتزام بالأخوة بين الدولتين، فهما شقيقان منذ زمن بعيد وهذا ما زاد تأكيده من جانب الرئيس السيسى

كيفية التعامل مع الجهات المختصة بالعمل

  • لقد حدد الرئيس بعد القواعد التي يتم من خلالها التعامل بين الدولتين عبر الجهات الحكومية والقطاعات الخاصة، وأن هذا سيقام على أساس التنسيق والابتكار التشاور بين الدولتين.
  • العلاقات والتفاعلات والعمل بين الدولتين يجعلهما قويتان يسيران في سبيل واحد وهو الاتحاد والقوة يعبران أي تحديات وصعوبات ويعد هذا شعار موجود الدولتين.
  • الالتزام بالعمل والجديدة فيه تعمل على إزالة كل المشاكل والصعوبات التي يمكن مواجهتها، وتسعى لتحقيق مستوى أكبر من الإنجاز والتقدم، وفي النهاية يكون النجاح والسعي للتقدم هو هدف مشترك بينهما.
  • التأكد من فيل الرئيس وآل شيخ علي أهمية اختيار العمالة التي تقوم بكافة الأعمال ولابد من تقديم برامج تدريبية تسعى لتقديم عمالة جيدة لتحقيق التطور والنجاح.

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.