كم تبلغ ثروة حكم نهائي أمم أوروبا يورو 2020 أغنى حكم في العالم

حكم نهائي أمم أوروبا يورو 2020 أغنى حكم في العالم
0

أغنى حكم في العالم “بورن كوبرز” الذي أدار نهائي يورو 2020 بين المنتخب الإيطالي والمنتخب الإنجليزي وانتهت المباراة بفوز المنتخب الإيطالي حامل لقب البطولة.

يملك كوبرز العديد من الأرصدة في البنوك التي تبلغ أكثر من 12 مليون دولار، كما يملك سلسلة من المحلات في مجال السوبر ماركت في هولندا وبلجيكا.

يمتلك أيضًا صالون رجالي لتصفيف الشعر في المدينة التي ولد بها وهي مدينة “انزل”،وهو يعمل في مهنة التحكيم التي ورثها عن أبيه منذ عام 2006.

يبلغ من العمر 48 عاما ويحمل الجنسية الهولندية أول حكم هولندي يدير المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الأوروبية 2020 ولكنه سبق له التحكيم في مباريات دولية.

حصل أيضًا على شهادة جامعية في إدارة الأعمال من جامعة “رادبود نايميخن ” في هولندا، بعيدًا عن الحياة الكروية و مهنة التحكيم التي يعمل بها.

اقرأ أيضا :

كوبرز قاد تحكيم كأس العالم 2014 وأيضًا قد مباراة للمنتخب المصري في كأس العالم 2018 والذي كان بداية افتتاح الموسم الكروي لمصر في كأس العالم انتهت بفوز أوروجواي.

ومن أكثر المباريات الدولية التي قادها كوبرز على الإطلاق والتي اشتهرت في هذا التوقيت هي مباراة في دوري أبطال أوروبا عام 2014.

حيث كانت المباراة النهائية بين فريقين “ريال مدريد “و “أتلتيكو” وقد كان الفوز في البداية لفريق “أتلتيكو” ليعلن “ريال مدريد ” في نهاية المباراة عن الفوز برباعية رائعة.

ولم تكن المباراة النهائية فقط التي أدارها “كوبرز” إنما أدار أيضًا 3 مباريات في يورو 2020 منذ بداية البطولة وصولًا إلى المباراة النهائية على ملعب “ويمبلي”

اقرأ أيضا : أغني حكم في العالم يدير مباراة لمنتخب مصر ومجموعة من أهم المباريات حول العالم

فقد أدار مباراة الدنمارك ضد بلجيكا، مباراة إسبانيا ضد سلوفاكيا، ليصل إلى تحكيم مباراة إلى أصعب مباراة في الربع النهائي وهي الدنمارك أمام التشيك.

وبالرغم من الثروة الهائلة التي يمتلكها “كوبرز” إلا أنه يُسند إليه العديد من المباريات الدولية الصعبة التي تبلغ شعبية هائلة لدى المواطنين والجماهير.

وبالرغم من أن “كوبرز” أغنى حكم في العالم، لكنه سجله المهني أغنى بكثير بثروة 12 مليون دولار

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.