الفنانة ليلى علوي أكملت تصوير المصير رغم وفاة والدها

الفنانة ليلى علوي أكملت تصوير المصير رغم وفاة والدها
0

الفنانة ليلى علوي تصرح خلال برنامج تقدمه الإعلامية منى الشاذلي بعنوان “معكم منى الشاذلي” الذي يتم إذاعتها على قناة CBC حيث قال ليلى عن الموقف الصعب الذي عاشته لحظة تبليغها بوفاة والدها

صرحت ليلى علوي عبر البرنامج أن خبر وفاة والدها كانت أثناء قيامها بعمل الفيلم السينمائي “المصير” حيث أكدت أنها كانت من أصعب اللحظات التي مررت بها في حياتي

وأكملت حديثها قائلة إنها تتذكر أول يوم كان لها في تصوير فيلم ” المصير” سنة ١٩٩٦ في شهر سبتمبر يوم ١٥ وأكدت أنها لن تنسى ذلك التاريخ لأن يوم ١٦ سبتمبر في نفس السنة توفي والدي

وأشارت ليلى علوي أن وفاة والدها جاءت في اليوم الثاني من تصوير فيلمها “المصير” وأوضحت بأنها كانت نائمة بسبب العمل الشاق في التصوير وجاء أحد وطرق الباب وأخبرني بأن والدي توفي

وأشارت أن التصوير والعمل على الفيلم كان يستمر من فترة المغرب إلى طلوع الفجر تقريبا وكنت متعبة جدا وذهبت لتنام وفجأة بلغني خبر وفاة والدي

وأوضحت ليلى علوي بأنها قبل سفرها لتصوير فيلمها بعنوان “المصير” كانت معه وودعته قبل السفر بساعات قليلة وكان في صحة جيدة ولم أتوقع أنه يتوفى

وأضافت ليلى علوي شاكرة الأستاذ والمخرج العظيم يوسف شاهين على موقفه معي بعد سماع خبر وفاة والدي حيث أمر بإلغاء التصوير

وأضافت بأن يوسف شاهين قام بحجز أقرب ميعاد للطائرة المتجه إلى القاهرة وقام باتصالاته بمعارفه وحجز لي طائرة سوف تقلع الساعة العاشرة لكي الحق موعد دفن والدي

وأشارت ليلى قائلة بأنها بالفعل استطاعت أن تحضر جنازة والدها ودفنته وقامت بالعودة مرة أخرى إلى مكان التصوير في صباح اليوم الثاني من دفن والدي

وأشارت إلى أن أول غزاة لوالدتها أخذته كان في مدينة حمص وبعد الانتهاء من التصوير الذي استمر لأسبوعين رجعت إلى القاهرة واستقبلت العزاء بالقاهرة وكان ذلك ثاني عزاء والدي

اقرأ أيضا : المطرب حسن شاكوش وآخر تطورات قضيته بالساحل الشمالي

يشار إلى أن الفنانة ليلى علوي رغم سماع خبر والدها إلا أنها عادت لاستكمال التصوير ورقصت على أنغام “ليلى يا ليلى ” بفيلم “المصير”

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.