ملحمة أبطال الشرطة في معركة الواحات يوثقها مسلسل الاختيار

ملحمة أبطال الشرطة في معركة الواحات يوثقها مسلسل الاختيار
0

يستمر مسلسل الاختيار 2 في عرض البطولات التي قامت بها الشرطة المصرية وتقديم أرواحهم فداءً للوطن في معركة الواحات، فجمعت حلقة اليوم ٢٤ لمسلسل الاختيار بعض من الأحداث الصغيرة التي حدثت في موقعة الواحات الشهيرة.

أبرزت هذه الملحمة دور رجال الشرطة وبعض من البطولات التي قاموا بها لأجل حماية الوطن والدفاع عنه، وأوضحت الملحمة مدي قوه الشرطة المصرية وعاصمتها في التصدي للجماعات

الإرهابية التي كانت تود الدخول إلى البلاد بطريقة خبيثة، وهي دخولهم البلاد من الصحراء الغربية للقيام بالعمليات الإرهابية والتخريبية.

لكن حدث ما يتوقعه الجميع من الشرطة المصرية ولن تستطيع الجماعات الإرهابية الدخول إلى مصر وذلك بسبب تصدي رجال الشرطة لهم، حيث قامت معركة عريقة وبطولية والتي كانت في شهر أكتوبر 2017  الموافق ليوم الجمعة  يوم 20 في الشهر.

ذهبت في هذه الملحمة شهداء كثيرة ما يعادل 16شهيد وطني وكانت في بينهما بعض الإصابات  البالغة .

وتمكنت الشرطة المصرية في نهاية الملحمة أن تتخلص من الإرهاب في الصحراء بل وقاموا إعطائهم ردا رادع، ولن يستطيعوا الفرار من الصحراء.

وقعت عشرات من القتلى الإرهابية في الملحمة، كما تمكنوا رجال الشرطة بالقبض على واحد من أكبر الرجال تنظيما للعمليات الإرهابية وهو  “هشام عشماوي”

تفاصيل أكثر عن الملحمة وـ معركة الواحات

بعد انتهاء الملحمة قامت وزارة الداخلية بالإبلاغ عن استشهاد ثلاث عشر ضابطا وثلاث جنود، وذلك بسبب معركة الشرطة مع بعض العناصر الإرهابية التي توجد في الجيزة بالواحات.

كما أعلنت الوزارة بأنها تبحث عن ضابط مفقود من بينهم، ثم بعدها أعلنت الوزارة أن الضابط المفقود اسمه هو النقيب محمد الحايس والذي كان يتواجد في منطقة الجيزة بالواحات.

كما صدرت بعض من مصادر الشرطة أن العناصر الإجرامية التي اغتيلت الضابط تحولت به لاتجاه الفيوم من جانب وادي الحيتان، وهذا ما وضع الشكوك حول ذهابهم بالضابط إلي داخل ليبيا عن طريق الحدود الجنوبية.

اتصلت وزارة الداخلية بأسرة النقيب المفقود، لتهدئة الوضع لديهم وأخبارهم أن النقيب محمد الحلبي سيعود مرة أخري.

بعد مرور فترة زمنية قصيرة تم الإعلان عن تحرير النقيب من أيديهم ولكن كان مصاب بطلق ناري في منطقة القدم، ثم قام بزيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي عقب وصولة للبيت.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.