هاني العميري الرقمنة تدق أبواب الحجاج و المعتمرين تقودهم إلى الحج

هاني العميري
0

أكد السيد (هاني العميري) أحد الأعضاء المنتدبين في لجنة العمرة والحج الوطنية أن الكارت أو الهوية الرقمية الخاصة بكل الحجاج و المعتمرين مسجد الله والكعبة المشرفة سوف تحتوي على المعلومات الخاصة بهم والمكان الذي يقيمون فيه بالإضافة إلى كل بيانات صحتهم، إذ تساعد تلك الهوية في السيطرة على تدفق جموع الحجاج و المعتمرين إلى مناطق الإقامة في الأماكن المقدسة وأيضًا المنشآت المختلفة التي سوف يستخدمونها وأخذهم في مجاميع إلى مقر (الجمرات).

 

كما لفت السيد هاني النظر نحو أن الأساليب الرقمية الحديثة لها دور فعال و تساعد على توجيه الحجاج و المعتمرين الذين ضلوا المكان و تجعلهم يعرفون موعد التجمعات وفترة ترك الأماكن للعودة، كل هذا بجانب ميزة الخطط والتجمعات ووسائل التنقل والميزات الأخرى العديدة التي تيسر الأمور على الحجاج و المعتمرين في عمل شعائر الحج بدون أي صعوبة أو مشاكل.

 

أشار أيضًا هاني العميري على أن تلك الهوية أو الكارت الذكي يوجد به code مثل رقم سري او كلمة مرور مفترضة بكل واحد من الحجاج و المعتمرين يلجأون إليه حتى يعرفون كل المعلومات الخاص بهؤلاء الحجاج و المعتمرين.

اقرأ أيضا : تسريبات صور وفيديوهات تكشف حقيقة عراك بالأيدي داخل البرلمان الكويتي

استكمل السيد هاني العميري حديثه مؤكدًا على أن كل قواعد وخطط الحج والعمرة التي تم وضعها عن أداء مناسك الحجاج و المعتمرين  خلال تلك السنة تقوم في المقام الأول على أساس استعمال الأدوات الجديدة ومواكبة عصر technology

بالإضافة إلى جعل كل الخطوات الخاصة بالحج عن طريق الكروت الذكية وأدوات التقدم العلمي، ذلك بهدف عرض خدمات خاصة ومختلفة هذا العام تمكنهم من تحقيق عمل الخطوات التي تحافظ على صحة الحجاج و المعتمرين، وهذه مرتفعة الدقة سوف تحمي كل حاج لمسجد الله والكعبة الشريفة.

 

في النهاية أكد السيد هاني أكثر على الأهمية البالغة لاستعمال كل تلك التقنيات الحديثة التي تعتمد على الذكاء الاصطناعي حيث سوف تساعد على جعل الحجاج و المعتمرين يؤدون الشعائر بكل أريحية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.