دولة كوريا الشمالية منعت طرح مناقشة وزن رئيس الجمهورية الشمالية 

دولة كوريا الشمالية منعت طرح مناقشة وزن رئيس الجمهورية الشمالية
0

الحكومة الكورية قامت بإصدار قوانين حديثة تحظر المواطنين من طرح مناقشة وزن رئيس الجمهورية الشمالية في قضية فقد وزن كيم جونغ أون في الفترة الأخيرة الماضية

عقب أن أصدرت الحكومة القرارات بحظر المناقشات في وزن كيم جونغ أون بدأت في إصدار أجهزة خاصة بالمراقبة في الطرق بدولة كوريا الشمالية

تم تحذير جميع المواطنين من منع جميع المناقشات التي تتعلق بالوضع الصحي لحالة كيم جونغ أون وأضافت عدة مصادر أن سبب فقده للوزن لم يرجع إلى مشكلة في حالته الصحية كما تداول الشائعات

أوضحت عدة مصادر أن كيم جونغ أون فقد وزنه ما بين تسعة كيلو جرامات إلى عشرين كيلو جرام تَقْرِيبًا وفي الشهر الماضي تم ظهور كيم مع مجموعة من الضباط ولاحظ العديد من الأشخاص أنه فقد وزنه

أشارت مصادر أن سبب فقد وزن كيم يرجع إلى أنه بدأ في اتباع نظام غذائي صحي من قبل الأطباء ووسائل الإعلام في دولة كوريا الشمالية قد تحدثت في الفترة الأخيرة الماضية عن فقدان وزن كيم

أوضحت مصادر أخرى أن كيم جونغ أون الذي يبلغ من العمر ثلاثة وثلاثين عاماً يصل إليه تهديد بشأن الحكم بإضافة إلى تهديدات من جوانب الضباط

يعتبر الوضع الصحي الخاص بكيم هو أمر ليس مطروح للمناقشة في كوريا الشمالية ونبهت عدة مصادر حكومية على عدم تداول ومناقشة الوضع الصحي ل كيم

اقرأ أيضًا: أيادي إجرامية تقف وراء حريق الجزائر وتبون يعلن الحداد وعدم التسامح

قد نشرت وسائل إعلامية رسمية في كوريا الشمالية فيديو يظهر فيه أن كيم جونغ أون فقد وزنه ولاحظ العديد ذلك

ظهرت العديد من الأخبار الكاذبة أو الإشاعات بشأن الحالة الصحية ل كيم جونغ أون منذ سنوات عديدة ولكن لم يتم التعليق عنها من قبل الحكومة الكورية

العديد من الأشخاص يعتبرون أن عرض الفيديو على وسائل الإعلام الرسمية ل كيم تسبب في إثارة الجدل بشأن الخالي الصحية ل كيم جونغ أون

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.